حياتي التي أعيشها كالقهوه التي أشربها.. على كثر مرارتها لا أزال أتلذذ بطعمها




الأحد، 26 ديسمبر، 2010

المحكمة





كن منصفاً سيدي القاضي

ذنبي انا رجل له ماضي

تلك التي امامك الان

كانت لدي اعز انسانه

احببتها وهي احبتني

صدقاً جميع الهم انستني

صارحتهاوقلت مولاتي

كثيرة كانت علاقاتي

قالت... حبيبي دع الماضي وقبلني بين ذراعيك انا الكل وانا ليا الحاضر والاتي

كن منصفا يا سيدي القاضي..

تخونني لغتي والفاظي ان الذي امامك الان..

اشبعني ظلما وحرمانا..

انا حالة فعلة لها يرثى حتى نسيت بانني انثى
 دللتها
 دللتني ..

دمرتني انت..

اهملتني انت ..

انت عذابي..

انت همومي ..

ونسيت قسوته وقلت له :..

حبيبي دع الماضي وقبلني قبلني بين ذراعيك انا الكل وانا ليا الحاضر والاتي

مر الزمان تغيرت تمردت تجبرت وتكبرت

صبري الجميل تجاوز صبرها لغة الحوار تحولت جمرا

فان راتني جمبها سارحا فورا تصير امراة اخرى

غيرتها مرض يوسوسني فعلا احن لذلك الماضي

اطلق يديا سيد القاضي.. حرر يديا

الله على سهراته الكبرى يوما اراه ويختفي شهرا

عذرا يناقض سيدي عذرا
من بيت صاحبة الى اخرى
فالشلة الاولى اعادته لضلاله وضياعه الماضي
كن منصفا كن منصفا يا سيدي القاضي..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق